جراحة الكتف المغلقة

جراحة الكتف المغلقة

هو إجراء جراحي يتم إجراؤه لعلاج المشاكل المختلفة التي تحدث في الكتف. جراحة الكتف المغلقةيتم استخدامه بشكل عام في علاج حالات مثل خلع الكتف، والخلع المتكرر في المنطقة، وتمزقات الكفة المدورة، وتمزق الشفا.

إنها تقنية طفيفة التوغل ويتم إجراؤها عادةً من خلال عدة ثقوب أو شقوق صغيرة. في هذا الإجراء، يتم إجراء التصحيحات اللازمة لإصلاح المشكلة باستخدام أداة تتضمن كاميرا وأدوات جراحية.

عادة ما يتم تطبيق التخدير قبل العملية، وبالتالي ضمان راحة المريض وخلوه من الألم. يمكن للطبيب تقييم الضرر داخل المنطقة، وإصلاح المشاكل مثل الشفا أو تمزق الكفة المدورة، وتصحيح الاضطرابات إذا لزم الأمر. بعد ذلك، تعتبر عملية إعادة التأهيل مهمة للمريض حتى يستقر ويتعافى.

عادة ما يتم إجراؤها بنجاح، ولكن كما هو الحال مع أي إجراء جراحي، هناك بعض المخاطر. قد تشمل هذه المخاطر العدوى والنزيف والمضاعفات المرتبطة بالتخدير وتلف الأعصاب أو الأوعية الدموية.

جراحة الكتف المغلقةبعد جراحة الكتف المغلقة

جراحة الكتف المغلقة بعد ذلك، عادة ما يبقى المرضى في المستشفى في نفس اليوم أو طوال الليل. يعد الألم والانزعاج في المنطقة أمرًا طبيعيًا في الأيام القليلة الأولى. قد يوصي طبيبك بالأدوية الموصوفة لإدارة الألم. قد تحتاج إلى استخدام حبال أو قالب لدعم المنطقة المعالجة والحد من الحركات.

برنامج إعادة التأهيل مهم. في فترة ما بعد الإجراء، سيساعدك أخصائي العلاج الطبيعي على استعادة القوة ومدى الحركة والعودة إلى الأنشطة اليومية العادية. في البداية، قد تحتاج إلى ممارسة التمارين لتحريك جسمك ببطء وتقويته. ستكون عملية العلاج فردية، لذلك سيقوم طبيبك وأخصائي العلاج الطبيعي بإنشاء برنامج مناسب لك ومراقبة تقدمك.

عملية التعافي بعد الجراحة

قد تختلف عملية الشفاء من مريض لآخر، ولكن بشكل عام قد يستغرق التعافي الكامل عدة أشهر. من المهم اتباع توصيات طبيبك طوال العملية، وحضور جلسات العلاج الطبيعي بانتظام وتجنب إرهاق كتفك.

على الرغم من أن المضاعفات نادرة، إلا أنها قد تحدث في بعض الأحيان. من النادر حدوث مضاعفات مثل العدوى أو جلطات الدم أو التصلب أو الخلع المتكرر، ولكن في هذه الحالة من المهم الاتصال بطبيبك على الفور.

كي تختصر، جراحة الكتف المغلقة تعد مرحلة ما بعد إعادة التأهيل والعلاج الطبيعي أمرًا مهمًا وقد يستغرق التعافي الكامل عدة أشهر. ونظرًا لاختلاف حالة كل فرد، يتم تحديد خيارات العلاج وعملية التعافي بشكل فردي. سيزودك طبيبك بمزيد من المعلومات ويحدد خطة العلاج المناسبة لك.